بلغت قيمة الصناديق الاستثمارية الخاصة بالصين 11.76 تريليون يوان (حوالي 1.85 تريليون دولار أمريكي) حتى نهاية الشهر الماضي، بزيادة بلغت 660 مليار يوان في يناير/‏كانون الثاني، بحسب بيانات الجمعية الصينية لإدارة الأصول. وتسارعت وتيرة نمو هذا القطاع بالمقارنة مع زيادة بلغت 100 مليار يوان في شهر ديسمبر/‏كانون الأول الماضي.
أظهرت بيانات الجمعية الصينية لإدارة الأصول أن أموال الأوراق المالية زادت حتى يناير/‏كانون الثاني الماضي إلى 2.61 تريليون يوان، بارتفاع بلغ 320 مليار يوان قياسا إلى شهر ديسمبر، فيما زادت أموال الأسهم الخاصة والرساميل الاستثمارية إلى نحو 7.09 تريليون يوان.
وحتى نهاية يناير/‏كانون الثاني المنصرم، ارتفع عدد مديري الصناديق الخاصة إلى 22883 بزيادة 437 مديرا بالمقارنة مع نهاية عام 2017، رغم تراجع العدد الإجمالي للموظفين في القطاع بواقع 33700 موظف على أساس سنوي ليصل إلى 238300 موظف حتى ديسمبر/‏كانون الأول 2017. وفي نوفمبر/‏تشرين الثاني من العام الماضي، أصدرت جميع المؤسسات المالية مسودة توجيهية لقواعد موحدة بشأن إدارة الأصول، مطالبة جميع الصناديق الخاصة بوضع سقف لعمليات الرفع المالي.
من جانب آخر، أظهرت نتائج بيانات رسمية أصدرتها مصلحة الدولة للإحصاء أن نسبة استغلال القدرات الصناعية الصينية بلغت 77 بالمئة في العام الماضي، وهي الأعلى خلال خمس سنوات تقريبا. وبلغ معدل الزيادة 3.7 نقطة مئوية أعلى من تلك المسجلة في العام 2016. وتوسع الناتج الصناعي الصيني بنسبة 6.6 بالمئة في العام الماضي 2017، مقارنة بستة بالمئة المسجلة في العام الأسبق 2016، مع تسارع وتيرة النمو للمرة الأولى منذ العام 2011. وقال ون جيان وو رئيس قسم الإحصاءات الصناعية في المصلحة إن الاقتصاد الصناعي الصيني شهد تنمية أقوى واستقرارا أكبر، إلى جانب تحسن الهيكلة والربحية في العام 2017. (رويترز)

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top