دبي: أنور داود

حققت فنادق دبي خلال يناير/‏كانون الثاني 2018، ارتفاعاً في العائد على الغرف الفندقية المتوفرة، لأول مرة لشهر يناير منذ عام 2014، في إشارة إلى عودة مستويات نمو العائد الفندقي، وفقاً لبيانات مؤسسة «إس تي آر» للبحوث والاستشارات الفندقية.
وأشارت البيانات الرسمية التي صدرت أمس، إلى أن القطاع الفندقي في دبي، سجل خلال يناير الماضي، أول ارتفاع له لهذا الشهر منذ عام 2014، حيث ارتفع بنسبة 1% إلى 703.89 درهم، وذلك بالرغم من انخفاض متوسط سعر الغرفة اليومي بنسبة 0.6% إلى 814.51 درهم.
وأظهرت البيانات أن مستويات الإشغال في فنادق الإمارة، قد بلغت خلال يناير 2018 نحو 86.4%، بنمو 1.5% على أساس سنوي، في الوقت الذي تجاوزت فيه، نمو الطلب على الغرف الفندقية خلال الشهر ذاته بنسبة 5.5 %، فيما سجل المعروض الفندقي نمواً بنسبة 3.6% فقط.
وبحسب التقرير الشهري، استطاع الطلب العالي على الغرف الفندقية في دبي، تجاوز وتيرة التباطؤ في نمو المعرض الفندقي، وبالتالي ساهم في زيادة مستويات الإشغال الفندقي، إذا ما تمت مقارنته على أساس سنوي، ونتيجة لهذا الأمر، حققت فنادق الإمارات ارتفاعاً في العائد لأول مرة في يناير 2018 منذ العام 2014.
وأوضح محللو «إس تي آر» أن التغير السنوي للمعروض الفندقي الجديد خلال يناير الماضي، يعتبر الأبطأ منذ نوفمبر/‏تشرين الثاني 2012.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top