دبي: «الخليج»

أكد منظمو أكبر معرض متخصص «بايبر ورلد الشرق الأوسط» في ميسي فرانكفورت على استمرار نمو سوق الألعاب في الإمارات، ووفقاً للتقارير والدراسات، تتصدر الدولة، قطاع ألعاب الأطفال في الشرق الأوسط؛ حيث تقدر قيمة تجزئة الألعاب في الدولة ب 28% من حجم السوق الإقليمي بحلول 2020.
كما تتوقع الأبحاث أن يصل الإنفاق في الإمارات إلى 1.1 مليار دولار بحلول 2020، بزيادة نسبتها 6.2% سنوياً، فيما يتوقع أن يصل حجم سوق الشرق الأوسط بشكل عام إلى 4 مليارات دولار في ذات العام. ويواصل سوق الألعاب في الشرق الأوسط الذي بلغ حجمه 3.5 مليار دولار في 2017، نموه في 2018؛ حيث تتصدر الإمارات إنفاق المستهلكين على أصناف مثل أشكال الحركة، الفنون والحرف، الألعاب المخملية، الألغاز، المعدات الرياضية، ومنتجات ما قبل المدرسة. وتصنف الدولة ضمن أكبر الدول إنفاقاً للفرد في العالم؛ تقدر «يورو مونيتور إنترناشيونال» أن متوسط إنفاق الأسرة في الإمارات في 2017 على اللعب والألعاب بلغ 590 دولاراً، وتتوقع أن ينمو ذلك في 2018 إلى 625 دولاراً، متفوقة بذلك على دول متقدمة مثل اليابان ( 344 دولاراً متوسط إنفاق الأسرة المتوقع في 2018)، الولايات المتحدة (441 دولاراً)، ألمانيا (174 دولاراً)، إيطاليا (138 دولاراً)، إسبانيا (188 دولاراً) والمملكة المتحدة (399 دولاراً). بلغ حجم تجزئة قطاع لعب الأطفال في الإمارات 893 مليون دولار في 2017، ولذلك يحرص المصنعون الدوليون على تعزيز حضورهم في الدولة والدول الإقليمية المجاورة.
وتعد شركة «ميليسا ودوغ» (M&D) واحدة من أكثر من 300 عارض من 42 دولة يشاركون في معرض «بايبر ورلد الشرق الأوسط»، الذي سيعقد من 27 فبراير/ شباط إلى 1 مارس/ آذار في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض. ويعد الصانع الأمريكي من بين أفضل 15 شركة ألعاب عالمية، وتشارك الشركة للسنة الثانية على التوالي في قرية «بلاي وورلد» المخصصة، إلى جانب العشرات من العارضين الدوليين الآخرين.


أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top