القاهرة: «الخليج»

وقعت سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية، اتفاقيتين استثماريتين، بقيمة 250 مليون جنيه، مع لجنة منحة السعودية، بالتعاون مع الصندوق السعودي للتنمية، للمساهمة في دعم الشركات الناشئة، وريادة الأعمال والمشروعات متناهية الصغر، ودعم العاملين في منظومة النقل التشاركي، وقطاع الرعاية الصحية، وتبلغ قيمة الاتفاقية الأولى 100 مليون جنيه، والثانية 150 مليون جنيه.
وأشارت إلى أن الاتفاقيتين ستوجهان لتمويل المشروعات متناهية الصغر والمستثمر الصغير لخلق فرص عمل، حيث إن المستفيد من هذه الاتفاقيات هي الشركات الناشئة، كما تهدف إلى دعم قطاع الرعاية الصحية. وذكر الدكتور شهاب مرزبان، كبير مستشاري الوزيرة للشؤون الاقتصادية، ورئيس مجلس إدارة شركة مصر للاستثمار في ريادة الأعمال، أن هذا البرنامج ضمن منحة من الصندوق السعودي للتنمية بقيمة 200 مليون دولار.
من جانب آخر، أعلن طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، أنه سيتم خلال المرحلة المقبلة، توقيع عقد شراكة بين هيئة التنمية الصناعية التابعة وللوزارة، وشركة سنغافورة القابضة، لإنشاء مدينة كوم أوشيم الصناعية بمحافظة الفيوم.
وأجرى قابيل، أمس، جلسة مباحثات، في مستهل زيارته إلى سنغافورة مع مسؤولي شركة سنغافورة القابضة، لوضع الخطوط العريضة لبنود اتفاق إنشاء المدينة الصناعية، وقال إن الوزارة شكلت مجموعة عمل بالتعاون مع الهيئة العامة للتخطيط العمراني، لوضع دراسة تفصيلية لمشروع تنمية المدينة، تشمل المخطط العام، ودراسة المرافق والبنية الأساسية والطرق والنقل والأثر البيئي والاجتماعي والاقتصادي والتكلفة.
وأضاف، بحسب بيان الوزارة، أن المشروع الجديد يدعم الاستغلال الأمثل والاستفادة القصوى من موارد الدولة، فالمدينة الصناعية كاملة المرافق، ومجهزة بأحدث التقنيات الداعمة للتنمية الصناعية، وستساهم في تنمية الصناعة على أحدث المعايير العالمية.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top