قال بنك الشعب الصيني «البنك المركزي»: إن حجم السندات التي تم إصدارها بلغ 2.5 تريليون يوان (394.1 مليار دولار أمريكي) في يناير/كانون الثاني الماضي. وأضاف البنك المركزي في بيان، أن من السندات المذكورة، 2.4 تريليون يوان تم بيعها من خلال سوق السندات ما بين البنوك (إنتربنك)، بينما سجلت سندات الخزينة 190 مليار يوان.
تعهد البنك المركزي باستمرار بذل المزيد من الجهود؛ لتعزيز التخلص من التخلف عن سداد السندات، وتوحيد القوانين والأنظمة على الموافقة، وإصدار المعلومات حول إصدار سندات الائتمان للشركات. وأصدرت الصين في العام الماضي سندات بقيمة 40.8 تريليون يوان، بارتفاع 12.9 في المئة على أساس سنوي، حسبما أظهرت نتائج بيانات رسمية صادرة عن البنك المركزي في وقت سابق.
من ناحية أخرى، أظهرت نتائج بيانات أصدرتها مصلحة الدولة للإحصاء، دوراً قيادياً لقطاع الخدمات في النمو الاقتصادي الصيني. ونمت القيمة المضافة في قطاع الخدمات بنسبة 8 في المئة في عام 2017 على أساس سنوي؛ لتتجاوز معدل نموها للناتج الاقتصادي العام والصناعة الثانوية للعام الخامس على التوالي. وازداد مؤشر الإنتاج لقطاع الخدمات بنسبة 8.2 في المئة في عام 2017، بزيادة 0.1 نقطة مئوية عن العام السابق.
وشهدت قطاعات مثل نقل المعلومات والبرامج والتأجير نمواً بأرقام مزدوجة أو قريبة من ذلك. وأشار شيو جيان يي، مدير قسم قطاع الخدمات في المصلحة، إلى أن رجال الأعمال تفاءلوا تجاه وضع القطاع. وأعادت الصين التوازن للنمو الاقتصادي من الاستثمار والتجارة إلى الخدمة والاستهلاك. وانتهى عام 2017 بمعدل نمو اقتصادي بلغ 6.9 في المئة، مرتفعاً عن عام 2016؛ ليسجل أول زيادة في معدل وتيرة النمو السنوي منذ 7 سنوات. (شينخوا)

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top