الشارقة: «الخليج»

تلقت دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة 59 شكوى متعلقة بضريبة القيمة المضافة بالإمارة خلال الشهر الأول من التطبيق. حيث باشرت الدائرة وعلى الفور بمتابعتها من خلال التواصل مع المستهلكين، وذلك للاطلاع على تفاصيل الشكاوى وفقاً للإجراءات ومراقبة جميع المنشآت الاقتصادية للتأكد من عدم استغلال تطبيق الضريبة ورفع الأسعار بشكل مبالغ فيه.
حيث تنظم الدائرة حملات مكثفة على أسواق الإمارة ومختلف المنشآت الاقتصادية بغرض نشر الوعي بين التجار والمستهلكين والتأكد من التزامهم بالقوانين المنظمة لضريبة القيمة المضافة ولمكافحة كافة مظاهر الغش والتلاعب التجاري والحد من الممارسات السلبية التي قد يلجأ إليها البعض، وذلك في إطار حرص الدائرة على تنفيذ خطتها الميدانية الشاملة والمنظمة للحملات الرقابية على أسواق الإمارة، والتي يقوم بتنفيذها على مدار العام فريق عمل متخصص من الضباط التجاريين المؤهلين في إدارة الرقابة والحماية التجارية بالدائرة.
وقال سلطان عبد الله بن هده السويدي، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالإمارة، تعمل الدائرة بالتعاون مع كافة الجهات المختصة على ضبط السوق والتأكد من سلامة جميع الممارسات الاقتصادية، ومن خلال تنفيذها لهذه الحملات الرقابية فقد كثفت الدائرة جهودها مؤخراً للتأكد من التزام جميع المنشآت الاقتصادية العاملة في الإمارة بالقوانين المنظمة لضريبة القيمة المضافة، والتي بدأ تطبيقها اعتباراً من بداية يناير 2018.
كما أكد أنه يجب على جميع المستثمرين الخاضعين للضريبة عدم رفع الأسعار، وذلك لتجنب التعرض للمساءلة القانونية التي قد يترتب عليها مخالفات كبيرة، كما أكد ضرورة تحري الدقة واستقاء المعلومات من البيانات والتصريحات الصادرة من وزارة المالية والهيئة الاتحادية للضرائب.
ومن جانب آخر قال سالم السويدي نائب مدير إدارة الرقابة والحماية التجارية بالدائرة، إن الشكاوى التي تم استلامها في أول يوم عمل هذا العام بشأن تطبيق ضريبة القيمة المضافة تمثلت في استغلال التجار.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top