الشارقة: «الخليج»

أعلنت هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة إتمام كافة الاستعدادات للمشاركة في الدورة الرابعة من «معرض جنوب آسيا للسياحة والسفر»، المعرض السياحي التجاري في جنوب آسيا، لاستعراض أبرز المواقع السياحية والأنشطة الترفيهية وإلقاء الضوء على الثقافة العريقة والتقاليد الفريدة التي تتميز بها إمارة الشارقة. وبدأ المعرض في العاصمة الهندية نيودلهي أمس ويستمر3 أيام في «مركز براجاتي ميدان»، وسط توقعات باستقطاب 12 ألف زائر من جميع أنحاء العالم.
وجاء الإعلان الأخير في الوقت الذي تمكنت فيه الهيئة من تحقيق خطوات متقدمة في هذا الإطار، من خلال إطلاق سلسلة من المبادرات المحلية والإقليمية والعالمية الرامية إلى تعزيز مكانة الشارقة كوجهة مثالية للعائلة، وترسيخ حضور قويّ لها على الساحة الدولية في مجالي السياحة والأعمال بما يتماشى مع خطط التنمية الاقتصادية. وستركز الهيئة خلال هذا الحدث، على المقومات الرئيسية التي تتمتع بها إمارة الشارقة والتي تسهم في تعزيز قطاع السياحة العائلية، فضلاً عن إلقاء الضوء على المزايا الفردية التي تجعل منها واحدة من أفضل الوجهات التي يقصدها السياح من جميع أنحاء العالم، بحثاً عن المغامرة وعيش تجربة سفر مميزة.
وأكد خالد جاسم المدفع رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة: «تعد السوق الهندية من كبرى أسواق السياحة والسفر في العالم، حيث وصل عدد نزلاء المنشآت الفندقية الهنود في الشارقة أكثر من 138 ألف نزيل خلال العام 2017. ونظراً لأهمية منطقة جنوب آسيا باعتبارها واحدة من كبرى الأسواق المصدرة للسياح إلى الإمارة، فإننا ننظر إلى المعرض هذا العام على أنه فرصة لتشجيع المزيد من السياح من الهند للتمتع بجمال الشارقة واكتشاف ثقافتها العريقة. ونأمل أيضاً أن نستفيد من الآفاق الواعدة التي يحملها معرض جنوب آسيا للسياحة والسفر من أجل تعزيز العلامة التجارية للإمارة ومكانتها وشهرتها في الأسواق والمدن الرئيسية في جميع أنحاء العالم، في إطار مساعينا لدفع عجلة النمو».وأضاف أن الهيئة تحرص على تعزيز العلاقات مع السوق الهندية عبر تنظيم جولات ترويجية في مدن هندية وتنظيم ورش عمل وعقد لقاءات واجتماعات مع كبرى الشركات السياحية، والتي نتج عنها اتفاقيات حول التبادل السياحي بين الوجهتين.
وتأتي مشاركة الهيئة في فعاليات هذا العام، تأكيداً على ثقتها بأنها ستكون قادرة على توسيع نشاطاتها والوصول إلى الزوار من جميع أنحاء العالم وإقامة شراكات جديدة واعدة. كما تترأس الهيئة وفد الإمارة المشارك والذي يضمّ أهم الشركاء الاستراتيجيين في مجال السياحة والسفر، أبرزهم العربية للطيران ووكالة مطار الشارقة للسفريات (ساتا)، وفندق البيت وفندق شيراتون وفندق رمادا وفندق سنترو الشارقة وفندق جولدن توليب.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top