أبوظبي: مهند داغر

تباين إغلاق الأسواق المحلية، أمس، مع تفاوت أداء الأسهم القيادية؛ إذ تراجع سوق دبي 0.17%، متأثراً بتراجع «دبي للاستثمار»، ودبي الإسلامي «فيما صعد مؤشر أبوظبي 0.56% مدفوعاً بالحركة النشطة على أسهم البنوك والعقار، بالتزامن مع استمرار الأداء الهزيل للمحافظ الاستثمارية».
صعد «العربية للطيران» 0.7% عند 1.31 درهم، بتداولات بـ38.4 مليون درهم، على وقع النتائج الإيجابية للشركة، كما استمر النشاط على «رأس الخيمة العقارية»، وأغلق مرتفعاً 3.85% عند 0.81 درهم.
ظلت السيولة تراوح مكانها مسجلة 451 مليون درهم، منها 300.4 مليون درهم في دبي، و150.5 مليون درهم في أبوظبي، والكميات المتداولة من الأسهم 266.7 مليون سهــم، منها 176.7 مليون سهم في دبــي، و90 مليون سهم في أبوظبي.
وجرى تداول أسهم 63 شركة، وارتفعت أسعار أسهم 27 شركة، فيما تراجعت أسعار أسهم 20 شركة، وجاء ذلك من خلال 4509 صفقة.
وواصل سوق دبي الإغلاق في المنطقة الحمراء عند مستوى 3314.93 نقطة، متأثراً بتراجع أسهم شركات النقل والسلع والاستثمار والبنوك والتأمين والخدمات، رغم ارتفاع العقار.
وهبط قطاع البنوك بنسبة هامشية 0.06%، بعد تراجع دبي الإسلامي 0.48%، في وقت ارتفع الإمارات دبي الوطني 1.18% مقللاً بذلك خسائر القطاع.
وكان قطاع الاستثمار أبرز الضاغطين على المؤشر العام للسوق بتراجعه 1.67%؛ نتيجة تراجع سهم دبي للاستثمار 2.13%.
وهبط قطاع النقل 0.35% بفعل الضغوط من أرامكس، بانخفاضه 1.68%، بالرغم من ارتفاع العربية للطيران 0.7%، في المقابل، ارتفع قطاع العقار بنسبة 0.15%؛ نتيجة ارتفاع سهم إعمار العقارية 0.47% وإعمار للتطوير 1.78% وأرابتك 0.8%.
من جهته، عوض سوق أبوظبي جزءاً من خسائره؛ بارتفاعه إلى 4609.91 نقطة، مستفيداً من مكاسب البنوك والعقار والطاقة والصناعة والسلع.
وارتفع قطاع البنوك بنسبة 0.72% مع مكاسب أبوظبي الأول 0.8%، وأبوظبي التجاري 1.39%.
كما ارتفع قطاع العقار 1.46%؛ بفعل ارتفاع الدار 1.35%، ورأس الخيمة العقارية 3.85% مع إغلاق سهم إشراق على استقرار.
وزاد قطاع الطاقة بنسبة 2.9%؛ نتيجة انتعاش سهم دانة غاز 1.35%، وأدنوك للتوزيع 2.27%.
في المقابل، هبط قطاع الاتصالات 0.29% مع هبوط سهم اتصالات بالنسبة ذاتها.
وتصدر سهم إعمار العقارية التداولات في دبي بقيمة 88 مليون درهم، وارتفع بنسبة 0.47% مغلقاً عند 6,43 درهم، وجاء ثانياً العربية للطيران مستقطباً سيولة بـ38.4 مليون درهم، وارتفع 0.7% عند 1.31 درهم، تلاه في المركز الثالث سهم «جي إف إتش» بتداولات بلغت 23 مليون درهم، وأغلق مستقراً عند 1.39 درهم.
وفي سوق العاصمة، تصدر «أبوظبي التجاري» التداولات بقيمة 25.2 مليون درهم، وارتفع 1.39% مغلقاً عند 7.30 درهم، وجاء ثانياً «الواحة كابيتال» بتداولات بلغت 23.2 مليون درهم، وأغلق مستقراً عند 2.15 درهم، ثم «رأس الخيمة العقارية»، الذي جذب سيولة بــ17.5 مليون درهم، وزاد بنسبة 3.85% عند 0.81 درهم.
وسجل «مصرف السلام السودان» الارتفاع الأكثر في دبي بنسبة 5.36% عند 1.77 درهم، فيما سجل سهم «دار التكافل» التراجع الأكثر بنسبة 9.99% عند 0.79 درهم.
وكان أكبر الرابحين في أبوظبي سهم «أسمنت الاتحاد»، وارتفع ملامساً الحد الأعلى 14.29% عند1.36 درهم، في المقابل سجل سهم البنك التجاري الدولي التراجع الأكثر بنسبـــة 9.62% عند 0.94 درهم.
واتجه المستثمرون العرب والمواطنون نحو الشراء في سوق الإمارات بصافي استثمار بلغ نحو 31 مليون درهم محصلة شراء، منها 30.5 مليون درهم محصلة شراء المواطنين، و443 ألف درهم فقط محصلة شراء العرب، في المقابل اتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو التسييل بصافي استثمار بلغ 31 مليون درهم محصلة بيع، منها 26.4 مليون درهم محصلة بيع الخليجيين، و4.5 مليون درهم محصلة بيع الأجانب.
وركز المستثمرون الأجانب غير العرب مشترياتهم على أسهم شركات «جي إف إتش»، و«أبوظبي الأول» و«دريك آند سكل» و«دي إكس بي»، بينما تركزت مبيعاتهم على أسهم شركات العربية للطيران، وسوق دبي المالي، وديار للتطوير، وأملاك للتمويل.
من جهتها، واصلت المحافظ الاستثمارية عمليات الشراء، بوتيرة بطيئة، وبصافي استثمار بلغ 32.18 مليون درهم محصلة شراء، منها 32 مليون درهم محصلة شراء في أبوظبي،
و67 ألف درهم محصلة شراء في دبي، في المقابل اتجه المستثمرون الأفراد نحو التسييل، بصافي استثمار بلغ 32.18 مليون درهم محصلة بيع، منها 32 مليون درهم محصلة بيع في أبوظبي، و67 ألف درهم محصلة بيع في دبي.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top