أبوظبي: مهند داغر

واصلت الأسهم تجاهل النتائج الإيجابية التوزيعات السخية، مع بقاء السيولة في مستويات هزيلة، نتيجة ضعف الاستثمار المؤسسي والأجنبي، فيما بدا واضحاً تأثر نفسيات المتعاملين بالأداء السلبي للأسواق العالمية، وتحفظهم وترقبهم للأسواق.
نشط سهم «أبوظبي الإسلامي» بنسبة 1.25%، مغلقاً عند 4.05 درهم، مع تحقيق المصرف أرباحاً قياسية ب2.3 مليار درهم، في حين ارتد «دبي للاستثمار مرتفعاً 1.67% عند 2.44 درهم، بعد هبوطه 2.4% أمس الأول.
وهبط مؤشر سوق دبي 0.23% نتيجة الضغوط من «إعمار العقارية» بنسبة 0.61% عند 6.50 درهم، بينما قلص سوق العاصمة خسائره إلى 0.06% مع تماسك اتصالات، والدار العقارية.
بلغت السيولة الكلية في الأسواق 346.67 مليون درهم، منها 248 مليون درهم في دبي، و98.67 مليون درهم في أبوظبي، والكميات المتداولة من الأسهم 206.4 مليون سهم، منها 171.4 مليون سهم في دبي، و35 مليون سهم في أبوظبي.
وجرى تداول أسهم 71 شركة، وارتفعت أسعار أسهم 22 شركة، فيما تراجعت أسعار أسهم 37 شركة، وجاء ذلك من خلال 4049 صفقة.
وواصل سوق دبي التراجع إلى مستوى 3378.14 نقطة، متأثراً باستمرار تراجع قطاع العقار إلى جانب البنوك والنقل والتأمين والخدمات والسلع، مقابل ارتفاع قطاع الاستثمار.
وجاء تراجع العقار 0.34% من بوابة إعمار العقارية الذي انخفض بدوره 0.61% ودريك 0.94% والاتحاد العقارية 2.38%، فيما ارتفع أرابتك 1.85%.
وانخفض قطاع البنوك بنسبة 0.4% نتيجة انخفاض سهم الإمارات دبي الوطني 2.25% بالرغم من ارتفاع دبي الإسلامي 0.16%.
وسجل قطاع النقل تراجعاً جديداً بنسبة 1% مع تراجع أرامكس 0.24% والعربية للطيران 1.53% والخليج للملاحة 2.8%، وارتد قطاع الاستثمار بنسبة 1.35% مع ارتداد سهم دبي للاستثمار 1.67%، وشعاع كابيتال 1.7%.
من جانبه، أغلق مؤشر سوق أبوظبي عند مستوى 4581.94 نقطة، مع تراجع أسهم شركات البنوك والعقار والصناعة، وهبط قطاع البنوك 0.18% نتيجة هبوط أبوظبي الأول 0.4%، فيما ارتفع أبوظبي التجاري 0.14% ومصرف أبوظبي الإسلامي 1.25%، وانخفض قطاع العقار بنسبة 0.25% مع تراجع إشراق 1.32% مع استقرار سهم الدار العقارية.
فيما أغلق قطاع الاتصالات على استقرار مع استقرار سهم اتصالات، في وقت ارتفع قطاع الطاقة 0.37% مستفيداً من ارتفاع دانة غاز 1.3%.
وواصل سهم «الإثمار القابضة» تصدر تداولات سوق دبي لليوم الثاني توالياً بقيمة 60 مليون درهم، وهبط ملامساً الحد الأدنى المسموح به 10% عند 0.86 درهم، وجاء ثانياً سهم إعمار العقارية بسيولة بلغت 38.2 مليون درهم، وانخفض بنسبة 0.61% عند 6.50 درهم، ثم سهم أرابتك بقيمة 22 مليون درهم، وارتفع بنسبة 1.85% مغلقاً عند 2.76 درهم.
وفي سوق أبوظبي، تصدر سهم اتصالات قائمة الأسهم الأكثر تداولاً من حيث القيمة ب16.6 مليون درهم، وأغلق مستقراً عند 17.50 درهم، تلاه في المركز الثاني سهم مصرف أبوظبي الإسلامي بتداولات ب15.3 مليون درهم، وصعد بنسبة 1.25% مغلقاً عند 4.05 درهم، تلاه في المركز الثالث سهم أبوظبي التجاري بسيولة بلغت 14.3 مليون درهم، وزاد 0.145 عند 7.23 درهم.
وكان أكبر الرابحين في دبي سهم تكافل الإمارات، وارتفع بنسبة 6.59% عند 1.94 درهم، فيما سجل سهم الإثمار القابضة التراجع الأكثر بنسبة 10% مغلقاً عند 0.86 درهم.
وعلى صعيد الأسهم الأكثر ارتفاعاً في أبوظبي، جاء في المقدمة سهم البنك التجاري الدولي، والذي أغلق مرتفعاً بالحد الأعلى 15% عند 1.15 درهم، في المقابل سجل سهم بنك أم القيوين الوطني التراجع الأكثر بنسبة 6.35% عند 2.8 درهم.
واتجه المستثمرون الأجانب والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 27.45 مليون درهم محصلة شراء، منها 8.3 مليون درهم محصلة شراء الأجانب، و19 مليون درهم محصلة شراء المواطنين، في المقابل اتجه المستثمرون العرب والخليجيون نحو التسييل، بصافي استثمار بلغ 27.45 مليون درهم محصلة بيع، منها 26.3 مليون درهم محصلة بيع الخليجيين، و1.13 مليون درهم محصلة بيع العرب.
وركز المستثمرون الأجانب غير العرب مشترياتهم على أسهم شركات أبوظبي الأول ودبي للاستثمار وإعمار للتطوير وديار، فيما تركزت مبيعاتهم على أسهم شركات الاتحاد العقارية ودي إكس بي وإعمار العقارية وإعمار مولز.
هذا وتباين أداء المحافظ الاستثمارية التي اتجهت نحو الشراء في أبوظبي، بصافي استثمار بلغ 6.5 مليون درهم محصلة شراء، فيما اتجهت نحو التسييل في دبي بصافي استثمار بلغ 7.7 مليون درهم محصلة بيع، في المقابل اتجه الأفراد نحو البيع في أبوظبي بصافي استثمار بلغ 6.5 مليون درهم محصلة بيع في وقت اتجهوا نحو الشراء في دبي بصافي استثمار بلغ 7.7 مليون درهم محصلة شراء.


أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top