أبوظبي: «الخليج»

تحتفل «ماجد الفطيم»، بقدوم السنة الصينية الجديدة ضمن الفعاليات الترفيهية المقامة بدبي. وفي هذا الإطار، يستضيف «مول الإمارات» عرضاً أكروباتياً فريداً، ويقدّم لمرتاديه جوائز قيّمة في الفترة من 16 إلى 24 فبراير/‏شباط 2018.
وقال حسين موسى، مدير «مول الإمارات» لدى «ماجد الفطيم العقارية»: «يشكّل السياح القادمون من الصين نسبة 64٪ من مجموع السياح الذين يستقبلهم مول الإمارات من شمال آسيا، ونحن في مول الإمارات ندرك أهمية استضافة تجارب جديدة ومشوّقة في هذا الوقت من السنة تُسعد زوارنا من الصين. وكان مول الإمارات السبّاق في دبي بالاحتفال بالسنة الصينية الجديدة في عام 2013، واليوم باتت هذه المناسبة من ضمن المبادرات الاستراتيجية لحكومة دبي».
من جانب آخر، انطلقت فعاليات النسخة الرابعة من احتفالية رأس السنة الصينية الجديدة في عالم فيراري أبوظبي الجمعة الماضي ببرنامج حافل بالعروض الباهرة والأنشطة الترفيهية. واستعرض الزوار الصغار مهاراتهم الفنية في تلوين الأقنعة وصنع الفوانيس، إلى جانب تعلّم مهارات فنون القتال التقليدية في أكاديمية «خليل للكونج فو». كما استمتع الضيوف من العائلات والأصدقاء بالتجول في المدينة الترفيهية بركوب عربات الريكشا التقليدية والمشاركة في المسيرات الاحتفالية التي جابت المدينة طوال النهار.
وسوف تستمر احتفالات السنة الصينية الجديدة في عالم فيراري أبوظبي حتى 24 فبراير، حيث يمكن للزوار الاستمتاع بالفعاليات المميزة في المدينة الترفيهية من خلال الفنون الصينية التقليدية، وعروض السيرك المشوّقة.


أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top