دبي: أنور داود

أنهت أسواق الأسهم تعاملاتها في يناير/كانون الثاني 2018، في المنطقة الخضراء، وسط أداء قوي لمؤشر سوق أبوظبي الذي قفز 4.63%، ومؤشر سوق دبي الذي ارتفع 0.72%، رغماً عن التقلبات القوية التي شهدتها الأسواق وخاصة الأداء السلبي في الأسبوعين الأخيرين من الشهر.
واستطاعت الأسواق تحقيق مكاسب جيدة، وسط تراجع مستوى السيولة المتداولة في السوقين 60% إلى 12.35 مليار درهم مقارنة مع 31 مليار درهم في الفترة المقابلة من 2017، فيما توزعت السيولة على 8.91 مليار درهم في دبي و3.44 مليار درهم في أبوظبي.
حقق مؤشر سوق دبي في يناير 2018، أول ارتفاع شهري له منذ نوفمبر الماضي، حيث أغلق مرتفعاً بنسبة 0.72% بمقدار 24 نقطة عند 3394.36 نقطة، وجاء هذا الأداء مدعوماً بارتفاع الأسبوع الأول 0.90% والأسبوع الثاني 1.04%، وذلك بالرغم من تراجع الأسبوع الماضي 2.14%، وما قبله 1.77%،والتي عملت على تقليص مكاسب المؤشر مع نهاية الشهر.

المؤشرات القطاعية

تباينت إغلاقات المؤشرات القطاعية خلال الشهر، حيث كان مؤشر «البنوك» الذي ارتفع 1.88% الأفضل أداء، مدعوماً بارتفاع «الإمارات دبي الوطني» 9.76% إلى 9 دراهم، بتداول 241 مليون درهم، بالرغم من تراجع «دبي الإسلامي» 1.45% إلى 6.1 درهم بتداول 716.7 مليون درهم.وانخفض «جي إف إتش» 2.67% إلى 1.46 درهم،بتداولات 1.22 مليار درهم.
وصعد «العقار» 0.59%، بالرغم من تراجع «إعمار العقارية» بنسبة 5.19% إلى 6.58 درهم، والذي تصدر التداولات بنحو 1.24 مليار درهم، وانخفض «دريك آند سكل» 5.31% إلى 2.14 درهم بتداول 753.6 مليون درهم.
وفي المقابل، ارتفع «إعمار للتطوير» 11.2% إلى 5.66 درهم بتداول 325 مليون درهم و«داماك العقارية» 1.52% إلى 3.35 درهم و«إعمار مولز» 8.45% إلى 2.31 درهم و«الاتحاد العقارية» 1.03% إلى 0.985 درهم. وسجل «ديار للتطوير» أفضل أداء في العقار، حيث ارتفع 19.8% إلى 0.587 درهم بتداول 564.6 مليون درهم، كما ارتفع «أرابتك القابضة» 9.66% إلى 2.61 درهم بتداول 273.7 مليون درهم.
وانخفض مؤشر«الاستثمار» 0.30%، متأثراً بانخفاض «شعاع كابيتال» 5.79% إلى 1.14 درهم بتداول 44 مليون درهم، فيما ارتفع «الخليجية للاستثمارات» 2.67% إلى 0.385 درهم.وارتفع مؤشر «التأمين» 0.89%، وسط ارتفاع «دار التكافل» 4.4% إلى 0.901 درهم و«سلامة» 5.33% إلى 0.534 درهم.
وارتفع «النقل» 0.03%، مع ارتفاع «العربية للطيران» 4.84% إلى 1.3 درهم، الذي قلص تأثير تراجع «أرامكس» بنسبة 2.09% إلى 4.21 درهم، وتراجع «الخليج للملاحة» 22.3% إلى 1.01 درهم.
وارتفع مؤشر«السلع الاستهلاكية» 1.46% مع ارتفاع «ماركة» 7.8% إلى 0.594 درهم و«دي إكس بي» 0.79% إلى 0.640 درهم بتداول 428.2 مليون درهم. وتراجع «الخدمات» 0.25%، متأثراً بتراجع «تبريد» بنسبة 1.1% إلى 1.8 درهم، متجاهلاً ارتفاع «أمانات» 1.35% إلى 1.49 درهم بتداول 300 مليون درهم.

أعلى وتيرة ارتفاع

وشهد مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية في يناير، أعلى وتيرة ارتفاع شهرية خلال 13 شهراً الماضية، حيث أغلق مرتفعاً بنسبة 4.63% بمقدار 203.8 نقطة، عند مستوى 4602.23 نقطة، مدعوماً بالأداء الإيجابي للأسابيع الثلاثة الأولى من الشهر الجاري، حيث ساهم تراجع المؤشر في الأسبوع الأخير بنسبة 0.89%، في تقليص مكاسب السوق الشهرية.
وتلقى المؤشر العام دعماً قوياً من أداء أسهم «البنوك» الذي ارتفع مؤشرها القطاعي 6.99%، وخاصة «أبوظبي الأول» الذي صعد 9.27% إلى 11.2 درهم، متصدراً تداولات السوق بنحو 813 مليون درهم،كما ارتفع «الاتحاد الوطني» 5% إلى 3.99 درهم و«أبوظبي الإسلامي» 5.82% إلى 4 دراهم و«أبوظبي التجاري» 6.62% إلى 7.25 درهم.
وارتفع مؤشر «الاتصالات» 1.71%، بعد أن ارتفاع «مجموعة اتصالات» بنسبة النسبة ليغلق عند 17.8 درهم بتداول 413.8 مليون درهم. وارتفع «الاستثمار والخدمات المالية» 9.18%، مدعوماً بارتفاع «الواحة كابيتال» 10.7% إلى 2.07 درهم.
وارتفع مؤشر«العقار» 4.62% وسط ارتفاع جماعي للأسهم في المؤشر، حيث ارتفع «الدار العقارية» 4.09% إلى 2.29 درهم بتداولات 297 مليون درهم و«رأس الخيمة العقارية» 8.45% إلى 0.77 درهم بتداول 182.4 مليون درهم و«أشراق العقارية» 5.63% إلى 0.75 درهم.
وتراجع مؤشر «الطاقة» 3.69%، مع تراجع «دانة غاز» 7.41% إلى 0.75 درهم بتداول 88.7 مليون درهم و«طاقة» 1.82% إلى 0.54 درهم بتداول 28.8 مليون درهم، بالرغم من ارتفاع «أدنوك للتوزيع» 1.51% إلى 2.69 درهم بتداول 188 مليون درهم.

تداول الجنسيات

وأظهرت بيانات التداول حسب الجنسيات في سوق الإمارات توجه المستثمرين الأجانب نحو الشراء، حيث بلغ صافي استثمارهم نحو 632.4 مليون درهم كمحصلة شراء، نتيجة لمشتريات بقيمة 3 مليارات درهم ومبيعات بقيمة 2.4 مليار درهم.
وفي المقابل اتجهت بقيمة الجنسيات نحو التسييل، حيث سجل العرب 71.3 مليون درهم كمحصلة بيع، نتيجة لشراء ب 21.4 مليار درهم وبيع بقيمة 1.49 مليار درهم. كما سجل الخليجيون 41.3 مليون درهم كمحصلة بيع، نتيجة لشراء بقيمة 952.6 مليون درهم وبيع 994 مليون درهم.
واتجه المستثمرون المواطنون نحو التسييل، مسجلين أعلى محصلة بيعية بنحو 520 مليون درهم، بعد شراء بقيمة 6.96 مليار درهم وبيع بقيمة 7.48 مليار درهم.
وعلى صعيد نوع المستثمر، بلغ صافي الاستثمار المؤسسي نحو 386.3 مليون درهم كمحصلة شراء، في الوقت الذي اتجه الأفراد نحو التسييل بنفس القيمة. وبلغت مشتريات المؤسسات نحو 3.24 مليار درهم، فيما بلغت مبيعاتها 2.85 مليار درهم.


أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top