نقلت تقارير صحفية، عن مصادر نفطية بالكويت، أن مشروع الدبدبة للطاقة الكهروضوئية، الذي أقره مجلس إدارة «مؤسسة البترول الكويتية»، أمس، بقيمة 500 مليون دينار، سيتم تمويل الجزء الأكبر منه من قبل البنوك المحلية، وبنسبة ستتخطى ال70%.
وقالت المصادر، إن المشروع الذي تشرف عليه وتنفذه شركة البترول الوطنية الكويتية يهدف إلى تأمين 15٪ من حاجة القطاع النفطي بالكويت للطاقة الكهربائية بحلول 2030. وأضافت، أن مشروع الدبدبة للطاقة الشمسية سيتم تشييده داخل مجمع الشقايا للطاقات المتجددة التابعة لمعهد الكويت للأبحاث العلمية، وتصل السعة المركبة المستهدفة للمشروع حوالي ألف ميغاواط، ويقع على مساحة تقديرية تصل إلى 32 كيلومتراً مربعاً.
وأوضحت المصادر، أن دخول المحطة في الخدمة سيوفر حرق 5.2 مليون برميل من النفط سنوياً، ويخفض انبعاثات الكربون بمقدار 1.3 مليون طن سنوياً. ومن المتوقع أن يتم تشغيل المحطة في الربع الثالث من السنة المالية 2020 - 2021. وقد عقد مجلس إدارة مؤسسة البترول الكويتية اجتماعاً، أمس، برئاسة وزير النفط ووزير الكهرباء والماء رئيس مجلس إدارة مؤسسة البترول الكويتية بخيت الرشيدي.
وصرّح الناطق الرسمي باسم القطاع النفطي الشيخ طلال الخالد بأن المجلس نظر في المواضيع المدرجة على جدول أعماله، الذي اشتمل على مناقشة بعض المشاريع الرأسمالية الاستراتيجية المتعلقة بأنشطة شركتي نفط الكويت والبترول الوطنية الكويتية.
وأوضح أن المجلس اعتمد إجراءات البدء بتنفيذ مشروع الدبدبة للطاقة الكهروضوئية، الذي جاء استجابة لرغبة الأمير الشيخ صباح الأحمد الصباح، بإعطاء الأولوية للاستفادة من مصادر الطاقة المتجددة كالطاقة الشمسية وطاقة الرياح في الكويت.وبيّن أن المجلس اعتمد الميزانية التقديرية (التشغيلية والرأسمالية) لشركة البترول الكويتية العالمية، هذا إلى جانب النظر في بعض المواضيع المتعلقة بالأمور التنظيمية المرتبطة بتطوير الأعمال في مؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة. (وكالات)

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top