دبي: «الخليج»

كرّمت «مجموعة الإمارات» أمس عدداً من موظفيها؛ لالتزامهم بالتفوق والأداء والخدمة المتميزة، خلال حفل أقيم في المقر الرئيسي للمجموعة. وحضر الحفل السير تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات، بالنيابة عن سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، فضلاً عن الزملاء وعائلات وأصدقاء الفائزين.
وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: «نجتمع كل عام للاحتفال بإنجازات موظفينا المتميزين. ويعد اجتهادهم ومثابرتهم وشغفهم وسعيهم للتميز أساساً لتحقيق مزيد من النجاح في «طيران الإمارات» و«دناتا». ويسرني أن أتقدم بتهنئتهم على التزامهم بالجودة والتميز والأداء المثالي، سواء بشكل فردي أو جماعي؛ إذ إننا نؤمن بأهمية تقدير مساهماتهم وتكريمهم».
وتمنح «مجموعة الإمارات» «جائزة الرئيس» السنوية إلى مجموعة من موظفيها؛ تقديراً لالتزامهم بالتفوق والابتكار. ومنذ العام 2008، تجاوز عدد الموظفين الذين استحقوا هذه الجائزة ال70؛ حيث يتم تكريم إنجازاتهم الفردية أو الجماعية سنوياً في مقر الشركة. وتخضع الترشيحات للمراجعة والاختيار والتصويت الدقيق من قبل رؤساء الأقسام وكبار المسؤولين التنفيذيين.
وشملت إنجازات الفائزين هذا العام قصصاً جديدة، مثل اتخاذ قرارات حاسمة لإنقاذ حياة، وتوفير الدعم في المواقف الصعبة.
ومن بين الفائزين بجائزة الرئيس، جيلز بيتر دانيال بيرش، ضابط أول (إيرباص)، العمليات الجوية، الذي عمل على مشروع يخفض تكلفة استخدام وصيانة وحدات الطاقة المساعدة لطائرة الإيرباص A380. ونال جافن كيز، عامل في ساحة وقوف الطائرات في «دناتا أستراليا»، الجائزة لتصرفه السريع والفوري، واستحق عصام مصطفى محمد عوف، أحد أفراد أطقم الخدمات الجوية، جائزة الرئيس لإنقاذه حياة طفل كان يختنق على متن الطائرة، وقامت فضيلة الباشيري، موظفة إدارية في «دناتا»، بعمل مماثل خولها نيل الجائرة أيضاً. كما فازت خديجة أرسانوفا، مديرة خدمة العملاء في دناتا، «بجائزة الرئيس»؛ لمساعدتها لعميلين تعرضا لحادث.


أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top