قالت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة إنه تم التحقق من نحو 67 هجوما على منشآت صحية وعاملين في المجال الطبي في سوريا في يناير وفبراير من العام الجاري وهو ما يعادل نصف الهجمات خلال العام الماضي بأكمله، ووصفت تلك الهجمات بأنها "غير مقبولة".

وقال كريستيان ليندماير المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية في إفادة صحفية بجنيف إنه تم التحقق من وقوع 39 هجوما على منشآت صحية وسيارات إسعاف ومستودعات في فبراير شباط، 28 منها في الغوطة الشرقية و10 في إدلب وهجوم في حمص.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top