أكد المدير التنفيذي للتحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الانسان مطهر البذيجي أن ميليشيا الحوثي الانقلابية مارست مختلف أنواع الاستقطاب للأطفال سواء بالترغيب والتعبئة الفكرية أو بالتجنيد الإجباري .

وأشار البذيجي في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية "سبأ" أن عملية التجنيد الإجباري للأطفال رافقها كثير من الانتهاكات أبرزها حرمان الأطفال من التعليم والاستغلال الجنسي من قبل المجندين الأكبر سناً ، وكذلك تم قتل الكثير من الأطفال أثناء اشتراكهم بأعمال عسكرية.

وقال مطهر البذيجي في كلمته التي قدمها اليوم في مجلس حقوق الانسان بجنيف" تتزايد مأساة الطفولة في اليمن كل يوم بتزايد الانتهاكات بحق الطفولة من قبل المليشيا والتنظيمات الإرهابية واستخدامهم في أعمال عسكرية من قبل مليشيا الحوثي المسلحة بشكل كبير، حيث تشير تقارير منظمات المجتمع المدني اليمني إلى أن ثلث مقاتلي المليشيا الحوثية من الأطفال، مشيراً إلى ان التحالف وثق 902 حالة تجنيد أطفال من قبل الحوثيين خلال العام 2017م".

وطالب الأمم المتحدة ومجلس حقوق الانسان والمنظمات الدولية والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ، حماية الأطفال في اليمن في ظل وجود الجماعات المسلحة وعلى رأسهم ميليشيا الحوثي.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top