توج صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان رئيس مجلس أمناء جائزة جازان للتفوق والإبداع، جريدة "الرياض" عقب حصول الإعلامية الزميلة عافية بنت علي الفيفي إحدى منتسبات الجريدة بمنطقة جازان، على جائزة جازان للتميز الإعلامي، وذلك خلال حفل الجائزة الذي أقيم بفندق الرديسون بلو بجازان، خلال رعاية سموه لحفل تسليم جائزة جازان للتفوق والإبداع في دورتها الثانية عشرة.

هذا، وأشاد سموه بالدور الإعلامي الذي تقوم به جريدة "الرياض" بالمنطقة، وقد أثنى سموه على الجهود المتميزة التي تبذلها الزميلة عافية الفيفي طيلة مشوارها الصحفي في تغطية المناسبات والفعاليات التي تقام بالمنطقة، وإبراز جهود الإدارات الحكومية، والدور البطولي للمرابطين على الحد الجنوبي، وعمل التقارير الإعلامية والتحقيقات الصحفية والأخبار، ونقل الصور الواقعية للمنطقة من خلال جريدة "الرياض" وتمثيلها للإعلامي المميز.

وتعد الزميلة عافية الفيفي، أحد النماذج الإعلامية المتميزة بالمنطقة طوال مشوارها الصحفي وتميزها في مجال التحقيقات الفكرية، ولها إسهامات عديدة في هذا المجال، من خلال طرح العديد من المواضيع التي تصب في صالح المجتمع واستضافة المختصين والمفكرين في مجالاتهم، كما كان لها مساهمات متميزة في تغطية أحداث الحد الجنوبي منذ انطلاق عاصفة الحزم وإعادة الأمل من خلال إجراء العديد من الحوارات مع شخصيات سياسية مهتمة في هذا الشأن، حيث حصلت على درع مقدم من وزير الإعلام اليمني معمر الأرياني شكراً على الجهود الإعلامية الفاعلة في دعم الشرعية اليمنية.

من جهتها، عبرت عافية الفيفي عن سعادتها بهذا التكريم وحصولها على جائزة التميز، وقدمت شكرها للقائمين على الجائزة وفريق العمل الذي اختارها لتكون هي صاحبة الريادة هذا العام، مضيفة أن الجائزة ستكون حافزا لها لتقديم المزيد من الجهد والعمل الإعلامي، وشكرت مؤسسة اليمامة الصحفية ممثلة بجريدة "الرياض" التي كانت المنصة لإبراز عملها الصحفي.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top