شاركت الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية اليوم، في الاجتماع السنوي لفريق العمل المعني بالاتصالات للتحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي، في مقر وزارة الخارجية البريطانية في مدينة لندن.

وترأس وفد مجلس التعاون في الاجتماع الأمين العام المساعد للشؤون السياسية والمفاوضات الدكتور عبدالعزيز حمد العويشق، وضم عددا من المختصين بالأمانة العامة لمجلس التعاون وجهاز الشرطة الخليجية، كما شارك فيه ممثلون من دول المجلس الأعضاء في التحالف الدولي ضد الإرهاب.

وأكد الأمين العام المساعد لمجلس التعاون الدور الذي تقوم به دول المجلس والمراكز الخليجية المتخصصة في مواجهة خطاب داعش وغيره من التنظيمات الإرهابية في المنطقة.

وتم خلال الاجتماع استعراض الجهود التي قام بها التحالف الدولي في مكافحة الخطاب الإرهابي، ومناقشة الآليات والشراكات الجديدة التي من شأنها المساهمة في تطوير عمل فريق العمل المعني بالاتصالات للتحالف الدولي ضد داعش، بما يتلاءم مع المرحلة الحالية بعد الهزيمة العسكرية للتنظيم.

كما ناقش الاجتماع استغلال تنظيم داعش للمنصات الإعلامية في الترويج لأفكاره، وسبل رفع الوعي لدى المؤسسات الاعلامية التي تروج بشكل غير متعمد لداعش عن طريق نشر أخباره وقصصه، بالإضافة إلى السبل الممكنة للحد من الخطابات الإرهابية.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top