عجمان: «الخليج»

اختتم برنامج عبدالعزيز بن حميد لإعداد القادة رحلته التدريبية التي تواصلت على مدى خمسة أسابيع بمرحلة تدريبية مكثفة وشاملة حول الاتجاهات القيادية العالمية، وشبكات الأعمال، والإتيكيت والبروتوكول، وقيادة التغيير، والتي عُقدت تحت عنوان «عالمي» في فندق عجمان سراي خلال شهر فبراير/‏شباط الماضي، وتضمنت زيارة مصنع اليخوت والقوارب الفارهة التابع لشركة الخليج لصناعة القوارب «جلف كرافت».
وقد أطلق هذا الأسبوع عرضا تحفيزيا من قبل عبير الشعالي، مسؤولة الإدارة التنفيذية في شركة «جلف كرافت»، التي رعت الأسبوع الأخير من برنامج عبد العزيز بن حميد لإعداد القادة. وانطلقت فعاليات الأسبوع التدريبي بعرض تقديمي قدمته عبير الشعالي.

اغتنام فرص النمو

وركزت جلسة الاتجاهات القيادية العالمية على التغيرات البيئية، والتحولات الديمغرافية، والتطورات التكنولوجية، وسلطت الضوء على كيف يمكن للقادة الاستفادة من الاتجاهات العالمية الرئيسية واستخدامها كأدوات قيادية لاغتنام فرص النمو في سوق من المتوقع أن يشهد تحولاً خلال السنوات القادمة. كما استعرض محور «الإتيكيت والبروتوكول» المعارف العملية للمشاركين لمساعدتهم على الاستعداد للتفاعل مع الزملاء والعملاء. وتناولت جلسة التدريب على قيادة التغيير كيفية تصميم مبادرات التغيير وتنفيذها على مستوى المؤسسة لتحقيق نتائج تجارية وثقافية نوعية.
وقال المهندس مروان بن غليطة، نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة عبدالعزيز بن حميد: «نعمل في برنامج عبدالعزيز بن حميد لإعداد القادة على تطوير كفاءات الشباب من خلال تنمية قدراتهم ومهاراتهم لمواكبة آخر التطورات. ومن هذا المنطلق، تحتوي دوراتنا التدريبية على جلسات التعلم العملي والتفاعلي والتي تتيح للمشاركين فرصة التعلم وتأمل واقع الحياة. وفيما تمثل هذه المرحلة التدريبية الخطوة الأخيرة في البرنامج الذي تواصل على مدى خمسة أسابيع، سيُقدم البرنامج في موسمه القادم منهاجاً متنوعاً وجذاباً لقادة المستقبل».

جولة ميدانية

وتضمنت التدريبات جولة ميدانية إلى مصنع شركة الخليج لصناعة القوارب «جلف كرافت» في أم القيوين، إحدى منشآت الشركة. وقام المشاركون بجولة اطلعوا خلالها على المبادئ التكنولوجية، والهندسية، والتصميمية المتقدمة المتبعة في مصنع «جلف كرافت»، وعلى آخر الاتجاهات العالمية في القيادة من خلال جلسة حوار قيّمة مع محمد حسين الشعالي، رئيس مجلس إدارة الشركة.
وقالت عبير الشعالي، المسؤول التنفيذي للإدارة في شركة الخليج لصناعة القوارب «جلف كرافت»: «سررنا باستضافة قادة المستقبل في منشآت «جلف كرافت». إن مفتاح النمو لأي شركة ناجحة يكمن في إعداد قادة المستقبل، ونحن نثني على جهود برنامج عبدالعزيز بن حميد لإعداد القادة في تدريب وتطوير قادة الغد. وندرك أهمية التدريب والتطوير لتقديم مسار نمو استراتيجي لكوادرنا العاملة. ومن هذا المنطلق، فإننا نبدي التزاماً مماثلاً بعنصر التدريب، والذي يُسهم في تعزيز مكانة شركتنا، ويساعدنا في بناء قدراتنا المهنية المحلية».
وأتيحت الفرصة للشباب المشاركين في هذه المرحلة التدريبية من برنامج عبدالعزيز بن حميد لإعداد القادة لعرض أفكارهم الفريدة في «تحدي الابتكار» أمام نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة عبدالعزيز بن حميد، وأعضاء مجلس الإدارة.


أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top