الرئيس السيسي


كشف موقع "American Thinker" الأمريكى، فى مقالة نشرت بالموقع اليوم
 ، أن فوز الرئيس عبد الفتاح السيسى بالولاية الثانية لرئاسة الجمهورية كان أمرا متوقعا، نظرا للدعم الذى يتلقاه من المواطنين، خاصة أن ولايته الأولى امتازت بإطلاق عدد من المشروعات التنموية الناجحة، والتى تهدف إلى النهوض بالاقتصاد المصرى وتحسين الوضع الديموغرافى للبلاد. 
وأضاف الموقع، أن السيسى أطلق خلال ولايته الأولى عددا من المشروعات الاقتصادية والتنموية، خاصة بمجالات الإسكان والبناء، على رأسها افتتاح قناة السويس الجديدة، والتى تم افتتاحها خلال عام واحد فقط من بدء أعمال الحفر فى حفل حضره عدد من الشخصيات الدولية رفيعة المستوى، منها الرئيس الفرنسى السابق فرنسوا أولاند، وساهم المشروع فى تحقيق قناة السويس إيرادات بلغت 4.3 مليار دولار عام 2017، بزيادة قدرها 3.4% عن الإيرادات التى تحققت للقناة عام 2016.




وأشاد الموقع بمشروع العاصمة الإدارية الجديدة، وهو المشروع المقام على بعد 30 ميلا من العاصمة المصرية القاهرة، بحيث يعد المركز الإدارى والمالى الجديد لمصر، حيث تبلغ مساحة المشروع 270 ميل مربع، ويتسع لإسكان من 5 إلى 7 ملايين مواطن، ومن المنتظر الانتهاء من نقل جميع الجهات الحكومية إلى العاصمة الإدارية الجديدة خلال عام ونصف. 


وأشارت المقالة إلى الإصلاحات الاقتصادية التى بدأها الرئيس السيسى خلال ولايته الأولى نتج عنها العديد من النتائج الإيجابية، على رأسها انخفاض معدل التضخم من 33% فى يوليو 2017، إلى 17.1% يناير الماضى، قبل انخفاضه مرة أخرى إلى 14.4% فبراير الماضى، كما أعرب صندوق النقد الدولى عن تقديره للإصلاحات الاقتصادية فى مصر. 


واختتمت المقالة بأن الإصلاحات الاقتصادية التى قام بها الرئيس المصرى، أدت إلى خفض معدلات البطالة وإطلاق العديد من مشروعات البناء، مؤكدة أن الاقتصاد المصرى فى طريقه للتعافى وهو ما يعنى أن البلاد تتحرك فى الطريق الصحيح.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top