أعرب رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر عن دعمه للعمل العسكري الذي نفذته الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضد أهداف تابعة للنظام السوري.

وقال يونكر في بيان وزعه مكتبه في بروكسل اليوم إن فرنسا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة ردت وفي عمل عسكري منسق على الهجوم بالأسلحة الكيماوية البشعة الذي نفذه النظام السوري ضد المدنيين في دوما .

وأضاف البيان أنه :" كما ذكرت المفوضية الأوروبية ، فإن استخدام الأسلحة الكيميائية غير مقبول في أي ظرف من الظروف ويجب إدانته بأقوى العبارات ويتحمل المجتمع الدولي مسؤولية تحديد المسؤولين عن أي هجوم بالأسلحة الكيميائية ومحاسبتهم".

وشدد البيان على أنه لم تكن هذه هي المرة الأولى التي يستخدم فيها النظام السوري الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين ، لكن يجب أن تكون الأخيرة.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top