أعربت الولايات المتحدة الأمريكية عن تطلعها إلى مواصلة العمل مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بعد إعادة انتخابه بفترة رئاسية ثانية، من أجل تعزيز الشراكة الاستراتيجية والتصدي للتحديات المشتركة بين البلدين.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض هذر نويرت في بيان صحفي صادر اليوم " إن الولايات المتحدة تشجع على احترام وحماية الحقوق والحريات الأساسية في مصر، كما أنها ستواصل تشجيع إتاحة فرصة المشاركة السياسية الأوسع للمصريين".

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top