أعرب مصدر مسئول بوزارة الخارجية السعودية، عن تأييد المملكة الكامل للعمليات العسكرية التي قامت بها كل من الولايات المتحدة، والمملكة المتحدة، والجمهورية الفرنسية على أهداف عسكرية في سوريا.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، أن المصدر لفت إلى أن العمليات العسكرية جاءت ردًا على استمرار الحكومة السورية في استخدام الأسلحة الكيميائية المحرمة دوليًا ضد المدنيين الأبرياء بما فيهم الأطفال والنساء، استمرارًا لجرائمه البشعة التي يرتكبها منذ سنوات ضد الشعب السوري الشقيق، بحسب وصف الوكالة.

وحمّل المصدر النظام السوري مسؤولية تعرض سوريا لهذه العمليات العسكرية، في ظل تقاعس المجتمع الدولي عن اتخاذ الإجراءات الصارمة ضد النظام السوري.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top