رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض حفل تخريج الدفعة الرابعة من طلاب كلية الغد الدولية للعلوم الطبية التطبيقية والبالغ عددهم 160 خريجاً في تخصصات طب الطوارئ والتمريض والأشعة والمختبرات الطبية، والإدارة الصحية .

وبدأ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى رئيس مجلس أمناء كليات الغد الدولية للعلوم الطبية التطبيقية إبراهيم بن موسى الزويد كلمة رحب فيها بسمو أمير منطقة الرياض لرعايته الحفل وبالحضور من أولياء أمور الطلاب ، معبراً عن سعادة الجميع بتخريج الدفعة الرابعة من طلاب كليات الغد الدولية للعلوم التطبيقية بالرياض، مؤكداً أن رعاية سمو أمير المنطقة لهذا الحفل يعد تكريم للعلم وطلابه.

وأشار إلى أن هذا الوطن بقيادته الحكيمة لا يدخر جهداً في تقديم كل وسائل الرفاه للمواطن وتقديم الخدمات المختلفة ومنها التعليم، الذي يلقى كل الرعاية والعناية من القيادة الرشيدة ، إيماناً بأهمية التعليم وإعداد وتوظيف الكوادر السعودية وتفعيل دورها في النهضة التنموية المستمرة في بلادنا، ومواكبة التطورات العالمية في المجالات المختلفة.

بعدها ألقى الطالب خالد بن مشهور الشمري كلمة الخريجين ، نوه فيها بما تلقاه وزملائه الخريجين من العلوم والمعارف في العلوم الطبية التطبيقية والتدريب العملي، وما تم من الكلية بتوفير كافة المعامل والمختبرات التي كانت لها الدور الكبير في ربط المادة العلمية بالتطبيق العملي ، معبراً عن سعادته وزملائه بهذا اليوم الذي جنوا فيه ثمرة جدهم واجتهادهم طيلة السنوات الماضية، سائلاً الله العلي القدير التوفيق والنجاح في مسيرتهم القادمة لخدمة الدين ثم الوطن موجها شكره للقائمين على الكلية على ما بذلوه من جهود خلال مسيرتهم التعليمية .

بعد ذلك شاهد سموه والحضور عرضاً مرئياً عن مشروعات كليات الغد الدولية بالمملكة وأقسامها ومشاريعها المستقبلية، والمسيرة التعليمية لها.

كما دشن سموه مشروع المباني الدائمة لكليات الغد الدولية للعلوم الطبية التطبيقية بالرياض ، الذي تم فيه تطبيق أعلى معايير الجودة لتصميم بيئة تعليمية متكاملة متطورة ، بمرافقها الإدارية والتعليمية والخدمية العصرية الشاملة .

وقد اعتمدت التصاميم وفق أعلى المستويات، لتكون متوافقة مع معايير وزارة التعليم ووزارة الصحة بعد دراسة لمختلف تصاميم المجمعات التعليمية العالمية والمحلية المماثلة.

وفي ختام الحفل كرم سموه المتفوقين والحاصلين على جائزة إبراهيم بن موسى الزويد للتميز على مستوى ثمان مناطق وهي الرياض و جدة و الدمام و المدينة المنورة و أبها وتبوك و القصيم و نجران .

كما التقطت الصور التذكارية للخريجين ، ثم قدم رئيس مجلس الأمناء درعاً تذكارياً لسمو أمير منطقة الرياض .

ونوه سمو الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز في تصريح صحفي عقب الحفل بالمراحل التي وصلت إليها كليات الغد ، حاثاً الطلاب على مواصلة مسيرتهم التعليمية في جميع التخصصات لخدمة الوطن .

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top