رعى نائب أمير منطقة الرياض صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز اليوم الأربعاء حفل انطلاق ملتقى الجمعيات العلمية بجامعة الملك سعود وذلك بقاعة السلطانة بفندق كراون بلازا بحضور مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر.

وبدأ حفل الافتتاح بآيات من الذكر الحكيم ثم ألقى رئيس الجمعيات العلمية الدكتور محمد بن العبيداء كلمة رحب فيها بسمو نائب أمير منطقة الرياض، ونوه خلالها بما يحظى به التعليم من قبل القيادة الرشيدة.

وقال العبيداء "الوطن يتطلع إلى استثمار المعرفة لتكون رافداً من روافد الاقتصاد الوطني، وأيضاً الاستفادة من خبرات ونصائح الخبراء والباحثين والعلماء للدفع بخطط التحول الوطني الطموح 2030 إلى الأمام بسواعد أبناء المملكة".

وأضاف إن الجمعيات العلمية في بلادنا، وفي جامعة الملك سعود على وجه الخصوص، بما لها من خبرة عميقة وتجربة طويلة مثمرة، تتطلع إلى الاضطلاع بدور أكبر بوصفها شريك تنمية وطنياً، والاستفادة من خبراتها في رصد المعوقات التي تواجهها خطط الدولة.

بعد ذلك القى مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران العمر كلمة رحب فيها بنائب أمير منطقة الرياض صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز وبالحضور وذكر أن ما تشهده بلادنا الحبيبة من نهضه شامله خاصة مع الخطة الطموحة 2030 التي اعتمدت على نهج نقل المعرفة وتنويع الاقتصاد وخلق بيئة عمل شفافة تتناسب مع الوضع الراهن.

وزاد بقوله "انطلاقا من هذه الرؤية وكذلك رؤية الجامعة فقد اتبعت ادارة الجمعيات العلمية مسارا آتى ثماره وسيؤتي المزيد باعتماده تقييما سنويا تنظمه الإدارة لأداء الجمعيات حتى تميز الجمعيات النشطة عن غيرها مما يحفز الجمعيات النشطة على مواصلة عطائها وتقديم خدماتها للجامعة والمجتمع".

وبين مدير جامعة الملك سعود ان استراتيجية التخطيط والاستثمار في الجمعيات العلمية ودور الجمعيات العلمية واستثمار الموارد لخدمة المجتمع والانظمة واللوائح والمساندة القانونية للجمعيات العلمية والاستثمار في المجلات العلمية المحكمة للجمعيات والتخطيط لاستثمار الفرص للجمعيات العلمية ومعايير تقييم كفاءة اداء الجمعيات العلمية السنوي عناوين مبشرة لفعاليات ملتقى ناجح مابين جلسات وورش عمل.

بعد ذلك شاهد الجميع فيلما وثائقيا عن مسيرة وانجازات الجمعيات العلمية.

ثم كرم راعي الحفل صاحب السمو الملكي الامير محمد بن عبدالرحمن بن عبد العزيز الجمعيات العلمية المتميزة.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top