كشفت المعارضة القطرية عبر حسابها على تويتر اليوم السبت عن هوية أحد ضباط الحرس الثوري الإيراني الذي يعمل في الدوحة بعدة مناصب.

وقالت المعارضة في سلسلة من التغريدات: "تصلنا صور من الدوحة لضابط "حرس ثوري إيراني" يدعى مرتضى خان مهمند، يعمل في القوات القطرية (بعدة مناصب) التابعة لنظام تميم، مهامهم تتركز على قمع المواطنين وأفراد أسرة آل ثاني المعارضين للطغمة الحاكمة بقطر.. قاسم سليماني جديد في قطر".

وأضافت: "إننا في ائتلاف المعارضة القطرية ندعو المجتمع الدولي إلى تشكيل محكمة دولية خاصة تحاسب تميم، وكل رجال ومافيات النظام القطري، لما ارتكبوه بحق شعوب منطقتنا"، وتابعت: "ونعيد التأكيد على أن ملفات تورط هذا النظام بتمويل الإرهابيين ونشر التطرف والتحريض على القتل والعمليات الانتحارية جاهزة وتم تحويلها إلى المنظمات القانونية الدولية المعنية".

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top