شدد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة ، على أهمية استكمال كافة الأعمال في مستشفى الملك فهد العام وفق أفضل المعايير الطبية وبكفاءة عالية ، وتقديم كافة الخدمات الصحية والرعاية الطبية للمواطنين والزوار بسهولة ودون عناء ، جاء ذلك خلال تفقد سموه لمستشفى الملك فهد العام بحضور مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة د. عبدالحميد الصبحي.

وأشار سمو أمير المنطقة إلى ضرورة رفع جودة الخدمات الطبية في قسم الطوارئ وتوفير كافة متطلبات الرعاية الصحية للمستفيدين من الخدمة .

وقد شملت جولة سموه مركز أمراض الدم والأورام والذي تم تدشينه مؤخراً بسعة استيعابية (21) سرير، و اطلع سموه على مشاريع مستشفى الملك فهد والتي تضمنت تطوير مباني الإسكان والخدمات الصحية في الأقسام ومنها المرحلة الثانية لأقسام العناية المركزة بزيادة السعة الاستيعابية إلى (30) سرير .

كما تضمنت الجولة الاطلاع على نماذج مراكز الرعاية الصحية الأولية الحديثة والتي سيتم تطبيقها بمنطقة المدينة المنورة، واستعراض إحصائيات المراكز الصحية0 وقدم المساعد للصحة العامة د. أيمن ينبعاوي نبذة عن برنامج تطبيق صحة والذي أطلقته وزارة الصحة.

من جانبه استعرض مدير عام الشؤون الصحية التقرير الخاص بالمؤشرات العامة لصحة المنطقة، كما قدم مدير المستشفى د. أيمن بن محمد خرابه مؤشرات أداء المستشفى للربع الأخير لعام 2017م والربع الأول من العام الميلادي 2018م.

وفي نفس السياق اطلع سموه على أقسام التنويم الداخلية والتي شهدت إعادة ترميم وتطوير البنية التحتية والأسرة وجميع الأجهزة الطبية الداخلية التي تخدم المرضى .

وفي ختام الجولة تفقد سموه قسم الطوارئ في المستشفى واطلع على سير العمل والخدمات المقدمة للمرضى والمراجعين.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top