أعلنت شركة الدار العقارية، الرائدة في مجال تطوير واستثمار وإدارة العقارات في أبوظبي، عن تحقيق 668 مليون درهم صافي أرباح خلال الربع الأول من عام 2018، بما يمثّل ارتفاعاً بنسبة 4% مقارنة بنتائج الربع الأول من عام 2017 (641 مليون درهم)، الأمر الذي يدل على انطلاقة قوية لأداء الشركة مع بداية هذا العام.

وجاءت أبرز النتائج المالية والإنجازات في الربع الأول من 2018 إيرادات تعادل 1.5 مليار درهم مدفوعة بقوة الإيرادات التي يتم تحقيقها في المشاريع التطويرية قيد التشييد، إجمالي أرباح بقيمة 715 مليون درهم، إجمالي مبيعات المشاريع التطويرية بقيمة 681 مليون درهم، الإعلان عن شراكة ما بين الدار وإعمار لتطوير وجهات متميزة، إتمام تسليم الوحدات في مشروعي "أنسام" و"الهديل"، بدء تسليم قطع الأراضي في مشروعي جزيرة ناريل والمريف، إطلاق مشروع "ريفلكشن" السكني في جزيرة الريم، ترسية عقد بقيمة 1.3 مليار درهم لإنشاء مشروع "وترز أج"، بلغ صافي الإيرادات التشغيلية لإدارة الأصول 396 مليون درهم، مدعوماً بأداء مرن خلال الربع الأول، وهو ما يدل على متانة وقوة محفظة الشركة

وكانت أبرز المستجدات لشركة بعد الربع الأول الاستحواذ على محفظة من الأصول العقارية المتميزة بقيمة 3.7 مليار درهم من شركة التطوير والاستثمار السياحي (TDIC)، إطلاق مجمّع الغدير الموسّع بين أبوظبي ودبي وبيع قطع أراضي لإقامة مدرسة ومحال تجارية.

وتعليقاً على النتائج، قال طلال الذيابي الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية: "استهلّت الدار هذا العام بقوة بعد الإعلان عن شراكة تاريخية مع شركة إعمار، لتشكل نقطة تحول استثنائية في مفهوم تطوير الوجهات العقارية. إن المجموعة الأولى من المشاريع التي تبلغ قيمتها 30 مليار درهم، والتي تشمل كل من السعديات غروف في أبوظبي، وإعمار بيتشفرونت في دبي، ما هي إلا بداية لشراكة قوية بين الشركتين الرائدتين، والتي ستسهم بدورها في الارتقاء بمكانة دولة الإمارات كأحد أهم وأبرز الوجهات السياحية والسكنية. ويأتي الإعلان عن إطلاق مشروع "ريفلكشن" التطويري في جزيرة الريم دليلاً على استمرار الزخم والتقدم في مشاريع الدار التطويرية، والتي حققت مبيعات بقيمة 681 مليون درهم خلال الربع الأول من السنة، بينما تواصلت أعمال إدارة الأصول في الشركة بتحقيق أداء مرن ومتين."

وأضاف: "تساهم الصفقة التي تمّ توقيعها الأسبوع الماضي للاستحواذ على أصول بقيمة 3.7 مليار درهم من شركة التطوير والاستثمار السياحي، والتي تشمل محفظة أصول في منطقة جزيرة السعديات، بالإضافة إلى إطلاق مجمّع الغدير في شهر أبريل، في ترسيخ مكانة الدار كونها الشركة الرائدة في مجال تطوير واستثمار وإدارة العقارات، وتعزيز لخططنا الطموحة للنمو في المستقبل."

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top