بدأت الفرق المختصة في إدارة الالتزام بالمديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية جولاتها المفاجئة على أكثر من 753 صيدلية في المنطقة للتأكد من التزامها بعدم صرف أدوية المضادات الحيوية دون الحصول على وصفة طبية رسمية من الأطباء المرخصين .

وأكدت الصحة في الشرقية أن الجهة المعنية بدأت منذ يوم أمس الأحد جولاتها التفتيشية المفاجئة للتأكد من تطبيق ضوابط استعمال المضادات الحيوية والتي من أهمها الحصول على وصفة طبية تتضمن البيانات التي توضح مقدار الجرعات وعددها وطريقة تناولها وتركيز الدواء ومدة العلاج بالأيام ، حيث تشدد الجهات التفتيشية خلال جولاتها على ضرورة التقيد بما هو مطلوب في الوصفة مع توضيح طريقة ومدة الاستخدام كتابة على الدواء وإعادة الوصفة في حال عدم وضوح البيانات مع عدم جواز استبدال الدواء إلا بإذن الطبيب المعالج ، إضافة إلى ختم الوصفة بختم الصيدلية مع توضيح تاريخ الصرف .

وبينت صحة الشرقية أن وزارة الصحة قد أصدرت تعميماً سابقاً يحذر من صرف المضادات دون وصفات ، وأنه في حال ضبط أي صيدلي مخالف يقوم بصرف أدوية المضادات الحيوية دون وصفة رسمية فإنه سيكون عرضة لتطبيق العقوبات النظامية بحقه والتي تكون بإلزامه بدفع غرامة مالية تصل إلى 100 ألف ريال وإلغاء الترخيص، والسجن لمدة قد تصل إلى ستة أشهر. ووجهت الوزارة بتنفيذ الحملات التفتيشية لمتابعة ومراقبة الصيدليات وتهدف الحملة والتأكد من التقيد بعدم صرف المضادات الحيوية دون وصفة طبية من طبيب مرخص حسب النظام .

وأهابت صحة الشرقية بالمواطنين بعدم صرف أدوية المضادات الحيوية دون الحصول على استشارة طبية ووصفة من الطبيب المختص وذلك حفاظاً على سلامتهم ولضمان الاستفادة من الدواء في حال استخدامه دون وصفة طبية من الطبيب المعالج .

ومن جهته أكد مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية الدكتور صالح بن علي السلوك أن الجهات المختصة ستواصل جولاتها على مدار الساعة على المنشآت المعنية لضمان التزام الصيدليات بالقرارات والأنظمة التي تنص على منع صرف أدوية المضادات الحيوية إلا بوصفة طبية ، وذلك من خلال المتسوقين السريين الذين ينفذون الجولات ، مشيراً إلى أنه لا تهاون مع من يخالف الأنظمة وأن العقوبات الرادعة ستكون مصير من لا يلتزم بالتوجيهات التي وجهت بها وزارة الصحة .

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top