ذاع التليفزيون المصري، بيانًا هامًا لرئاسة الجمهورية، من السفير بسام راضي
المتحدث الرسمي باسمها، تضمن تفاصيل اللقاء الذي عقده الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، مع المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، والمهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
كما حضر الإجتماع الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، واللواء عاصم عبد المحسن مساعد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، حيث تم بحث الموقف التنفيذي للاستراتيجية الوطنية الشاملة لتطوير منظومة التعليم المدرسي. 

واطلع رئيس الجمهورية، على خطط تنفيذ الاستراتيجية التي تقوم على عدة محاور رئيسية، تتمثل في:
أهمها الارتقاء بمنظومة التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة. تنمية مهارات وقدرات المعلمين. تطوير وسائل التدريس للطلاب. استخدام التكنولوجيا الحديثة في العملية التعليمية. التوسع في استخدام مواد التعلم الرقمية. وضع نظم متقدمة وفعالة لتقييم ومتابعة أداء الطلاب لضمان التطوير المستمر لأداء منظومة التعليم في مصر. تكليف هام وعاجل من الرئيس
هذا وقد وجه الرئيس بضرورة دقة تنفيذ مشروعات البنية التحتية الخاصة باستراتيجية تطوير التعليم المدرسي، بالتنسيق بين الجهات المعنية من وزارات التعليم والاتصالات والدفاع، للارتقاء بمنظومة التعليم لتتواكب مع متطلبات العصر وسوق العمل.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top