بدأ البرلمان الإيراني دراسة مشروع قرار لإلزام الحكومة بتطبيق قانون الإجراءات المقابلة للخطوات الأميركية في الانسحاب من الاتفاق النووي، ومن بين الإجراءات بدء التخصيب وإنتاج الماء الثقيل وتعليق التعاون التطوعي مع الوكالة الدولية.

وفي السياق، تواردت معلومات أن رئيس البنك المركزي الإيراني سيقدم استقالته من منصبه على خلفية انهيار اسعار صرف العملة الإيرانية أمام العملات الأجنبية.

وفي السياق، انتقد النائب الإصلاحي في البرلمان الإيراني محمود صادقي ما قام به نواب البرلمان الإيراني من إحراق للعلم الأمريكي داخل البرلمان يوم الأربعاء الماضي، مؤكداً بأن الكثير من النواب المحافظين عارضوا هذا الإجراء، وأن هذه الخطوة تدل على اختلافات بين القوى السياسية.

وفي السياق، أكدت كل من شركة ميرسك لاين وشركة إم إس سي العملاقتان للشحن البحري، على إعادة النظر في تعاونهما مع إيران بعد قرار الانسحاب الأميركي من الاتفاق النووي.

في حين، بدأت محكمة الثورة الإيرانية في طهران إجراءات محاكمة المعتقلين في المواجهات الأخيرة التي حصلت بين الشرطة والمتظاهرين، حيثُ ستبدأ محاكمتهم خلال الأسابيع المقبلة.

وفي الأثناء، أضرب عن العمل موظفو شركة تراورس وخطوط الحديد في مدينة إسلام شهر بمحافظة طهران احتجاجا على عدم استلام راتبهم لمدة أربعة أشهر.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top