تصدر المغرب ترتيب أكثر البلدان غشاً، وكذباً وارتشاءاً وتهرباً من الضرائب في العالم بجانب دولة تنزانيا.

وصنف المغرب في المركز 22 من أصل 23 بلداً ضمنتهم دراسة بريطانية حول النزاهة بالعالم .  

وحسب نفس التقرير الدي أشرفت عليه  جامعة “نوتنغهام ونشرته مجلة “الطبيعة” البريطانية، فان المغارب بلد “لايؤتمن”.

ويشكل التقرير رغم محدوديته في 23 بلدا، صدمة للمغاربة، الذين أصلا يكتوون بالفساد المستشري في دواليب الدولة، ما يعد ضربة قوية لتوجهه نحو جلب الاستثمارات الخارجية.

 ويتزامن التقرير أيضا مع ترشح المغرب لاستضافة اكبر تظاهرة رياضية في العالم، كأس العالم لكرة القدم، ما سيشوس على حظوظه بالفوز بها.

ويعتمد التقرير البريطاني في اعداد دراساته على عدة معايير بينها التهرب الضريبي وتقارير تفشي الرشوة واحترام الشعوب، فضلاً عن مستوى التعليم وشفافية الانتخابات.

من جهة أخرى، تصدر الشعب الانجليزي والسويدي والألماني ترتيب البلدان الأكثر نزاهة.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top