بعد أيام قليلة من إعلانها عن إقرار زيادة جديدة لأصحاب المعاشات في يوليو المقبل، أكدت الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، بأن قانون التأمينات والمعاشات المرتقب يحافظ على المزايا المستقرة لأصحاب المعاشات ويتعامل مع التضخم لمراعاة هذه الفئات.


جاءت تصريحات الوزيرة خلال اجتماع الوزيرة مع أعضاء لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، لافتة إلى أن القانون الجديد في شكله النهائي الآن بوزارة المالية وسيعرض على البرلمان لإقراره في شكله النهائي خلال دور الانعقاد الحالي، مؤكدة بأن القانون الموحد للمعاشات سيتم حسابه على الأجر الشامل أو الوظيفي وليس على الأجر الأساسي.

كما أشارت “والي” إلى أنه تم تفادي أبرز السلبيات التي تواجه القوانين الحالية موضحة أنه تم الاستماع لكل وجهات النظر عند اعداد القانون الجديد للتأمينات والمعاشات، كما تم اجراء فحص اكتواري بخصوص المشروع الجديد قبل تقديمه للبرلمان في شكله النهائي.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top