شهد مقر جامعة الدول العربية بالعاصمة المصرية القاهرة اليوم، تكريم سمو الأمير نواف بن محمد بن عبدالله الرئيس السابق للاتحاد السعودي لألعاب القوى بمناسبة الخدمات الجليلة والجهود الكبيرة التي بذلها سموه في خدمة الرياضة العربية، وذلك من قبل مجلس وزراء الشباب والرياضة العرب.

وتسلم سموه درع تكريمي من معالي الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط الذي أشاد بجهود سموه واستحقاقه لهذا التكريم نظير ما قدمه لخدمة الشباب العربي.

وتم التكريم بحضور وزراء الشباب والرياضة العرب وعدد من مسؤولي الرياضة العربية.

وعبر سمو الأمير نواف بن محمد في تصريح صحفي عن اعتزازه بهذا التكريم، مؤكداً أنه كان نتاج عمل جماعي وجهود مشتركه من قبل كل الزملاء الذين شاركوه مسيرته الرياضية على مدى ربع قرن، وشهد منهم كل تعاون وإخلاص، وأسفر عن هذا التكريم والتقدير من قبل أعلى مؤسسة رياضية عربية.

وقدم سموه شكره وتقديره للاتحاد العربي للجان الأولمبية الوطنية على دعم هذا التكريم، وكذلك الاتحاد العربي لألعاب القوى على اقتراح فكرة التكريم وطرحها في اجتماع رؤساء الاتحادات العربية.

وأكد سموه أن التكريم حمل طابع الوفاء مما يعني تقدير الجهود والاعتزاز بها، كما أنه يترك حالة من الارتياح والامتنان في نفسه وهو يرى أن ما قدمه من جهود قد قوبل بالشكر والثناء والتقدير.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top