أطلق صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة " خط المدينة " الالكتروني الذي طورته هيئة تطوير المدينة المنورة، ويحمل السمات و الخصائص المنبثقة من الخط المدني و الخط الحجازي القديم، وذلك إيذاناً للبدء في حوسبة الخط وتحويله إلى الصيغة الالكترونية التي تُعبر بصورة معاصرة عن مضامين الإرث الحضاري و التاريخي و الديني للمدينة المنورة .

جاء ذلك خلال رعاية سمو أمير المنطقة بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير المنطقة، لملتقى الخط العربي بتنظيم وإشراف هيئة تطوير المدينة المنورة على مدار 14 يوماً بفندق زمزم بولمان.

ووجه سمو أمير المدينة المنورة خلال الحفل الخطابي، هيئة تطوير المدينة المنورة بإقامة ملتقى الخط بشكل سنوي و استحداث جائزة سنوية تحمل اسم المدينة المنورة للخط العربي بالإضافة إلى إيجاد مركز دائم يُعنى بالخط العربي و الفنون المرتبطة به .

و تجوّل الأمير فيصل بن سلمان في المعرض المصاحب على هامش ملتقى المدينة للخط العربي و شاهد سموهما الأعمال الفنية مستمعين إلى شروحات الخطاطين المشاركين عن الأعمال المعروضة التي تحتضنها هذه التظاهرة الثقافية .

عقب ذلك بدأ الحفل الخطابي لهذه المناسبة التي تستضيف أكثر من 50 خطاطاً من أميز الخطاطين من الرجال والنساء و يمثلون نحو 10 دول تضم المملكة و دول الخليج و العالمين العربي والإسلامي .

ثم شاهد الحضور فيلماً تعريفياً عن الملتقى يشرح تفاصيل تطور الخط العربي عبر 80 نوعاً من الخطوط وكذلك الفنون البصرية المرتبطة به والاحتفاء بالخط والخطاطين عبر هذه الفعالية الثقافية.

تلا ذلك عرض مرئي لفيلم يصف تفاصيل خط المدينة حيث جرى عرض مراحل تطور الكتابة والتي من بينها خط المدينة ليُمثل بذلك عامود الفن الإسلامي الفريد، وفي نهاية الحفل كرّم الأمير فيصل بن سلمان ، الرعاة و المشاركين في تنظيم الملتقى .

كما كرّم سمو أمير المنطقة كلاً من الخطاط أحمد بن ضياء الدين إبراهيم و الخطاط عبدالله بن علي رضا المدني (رحمه الله) نظير جهودهما و اسهاماتهما و شواهد تميزهما في الخط العربي و الفنون المرتبطة به.

وعلى صعيد متصل، دشن الأمير فيصل بن سلمان، بحضور نائب أمير المنطقة، معرض "الخط المدني"، المقام بمقر دار القلم الملحق بثانوية طيبة، والذي يأتي ضمن فعاليات ملتقى المدينة للخط العربي، كما دشن سموه جهاز لتعليم الحروف لغير الناطقين باللغة العربية ويشتمل على 20 لغة ويقدم عدد من الخدمات الإلكترونية للمهتمين باللغة العربية ، واطلع سموه على أجنحة متحف الخط المدني واستمع إلى شرح من مدير عام تعليم المنطقة ناصر العبدالكريم عن محتويات المتحف، والذي يضم عددا من النماذج والأعمال لدى الخطاطين وعددا من الوثائق والصور والمقتنيات والتي واكبت التعليم في المنطقة.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top