أكد مجلس التعاون لدول الخليج العربية تضامنه الكامل والثابت مع المملكة المغربية الشقيقة، ودعمها في كل ما تتخذه من اجراءات، تعزيزا لسيادتها ووحدة اراضيها والحفاظ على امنها واستقرارها.

وعبر معالي الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، الامين العام لمجلس التعاون، عن تأييده لإعلان المملكة المغربية قطع علاقاتها مع الجمهورية الاسلامية الايرانية، معربا عن ادانته للتدخلات الايرانية في الشؤون الداخلية للمملكة المغربية الشقيقة، من خلال ما تقدمه من دعم ومساندة وتدريب لعناصر ما يسمى بجماعة " البوليساريو" عبر ميلشيا حزب الله الارهابي بهدف زعزعة الأمن والاستقرار في المملكة المغربية الشقيقة.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top