نوه صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران بالاهتمام الذي توليه القيادة الرشيدة في تطوير وتعزيز الاقتصاد السعودي وفقاً لرؤية المملكة 2030م، التي يأتي ضمن محاورها صناعة اقتصاد مزدهر، مشيرًا سموه إلى الإصلاحات الاقتصادية وتحسين البيئة الاستثمارية بالإضافة إلى ما يقدم من دعم للقطاع الخاص الذي يعتبر من أهم الركائز الاقتصادية في المملكة.

ولفت سموه إلى أهمية تحقيق الأهداف المرجوة من القطاع الخاص فيما يعود بالنفع على الوطن والمواطن، مشدداً سموه ضرورة تعزيز الفرص الوظيفية لأبناء الوطن وتهيئتهم للعمل بما في ذلك التأهيل الفني واكتسابهم الخبرات العملية.

جاء ذلك خلال لقاء سموه، في مكتبه بديوان الإمارة، صباح اليوم، مدير عام الخدمات المساندة بشركة المصانع الكبرى للتعدين، جابر بن عبدالله آل قنة الذي قدم لسموه إيجازاً عن سير العمل في الشركة إضافة إلى مراحل استخراج المعادن في منجم المصانع بمنطقة نجران.

كما اطلع سموه خلال اللقاء على عينات من مركزات الزنك والنحاس التي تم استخراجها من منجم المصانع للأسواق العالمية.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top