أكدت إسبانيا أنها لن تنقل سفارتها إلى القدس المحتلة امتثالًا لقرارات الأمم المتحدة ولا سيما القرار 478 لمجلس الأمن الدولي .

ودعت الحكومة الإسبانية في بيان لها إلى ضبط النفس وتجنب أي خطوة من شأنها التسبب في المزيد من الضحايا على الحدود بين قطاع غزة ، محذرة المحتل الإسرائيلي من استخدام القوة بحق الفلسطينين العزل .

وشددت في بيانها على أن حل الدولتين هو أفضل وسيلة لتلبية تلك التطلعات ، داعية إلى الحاجة الملحة لاستئناف مفاوضات السلام حتى يتمكن الطرفان من الاتفاق على الحل السياسي بدعم من المجتمع الدولي ومؤكدة ضرورة أن تكون القدس قضية مركزية في تلك المفاوضات .

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top