أكد إبراهيم شاهين وكيل أول نقابة المهن التعليمية، على أن النقابة قامت قبل عامين من الآن وتحديدا في عهد الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم السابق، بإعداد جدول لأجور المعلمين.

وأوضح "شاهين" في تصريحات لـ"اخبار مصر "، أن الجدول تم عرضه على وزير التربية والتعليم وقتها من قبل وفد النقابة الذي كان يشارك في جلسات إعداد تعديل قانون التعليم في حضور الدكتور جمال شيحة رئيس لجنة التعليم والبحث العلمي في مجلس النواب وممثلين عن وزارة المال، ورغم اعتراض البعض عليه فإنه حاز على تأييد الوزير.


وتابع "شاهين" قائلا: "لم يرَ الجدول النور إلى الآن لأنه قبل تطبيقه حدث تغيير وزاري ورحل الدكتور الهلالي الشربيني وعين الدكتور طارق شوقي وزيرا بدلا منه وقام شوقي بسحب تعديلات قانون التعليم ومعه جدول الأجور، لكن النقابة لم ولن تستسلم في سعيها لتحسين أجور المعلمين ولن تنتظر صدور تعديلات قانون التعليم التى قد تأخذ وقتا"، مشيرا إلى أن هناك تواصلا مع لجنة التعليم بمجلس النواب لإعادة عرض الأمر من جديد.

وأكد "شاهين" أن لجنة التعليم بالبرلمان وعدتهم بالوقوف بجانبهم، لافتا إلى أن رئيس اللجنة أعلن أنه حصل على توقيع 300 عضو من أعضاء البرلمان بالموافقة على إضافة 62 مليار جنيه لميزانية التعليم طبقًا للاستحقاق الدستوري لتصبح 151 مليار بدلًا من 89 مليار جنيه وتم عرض الاقتراح على لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان ووافقت عليه، وهو ما سيتم عرضه بشكل رسمي على المجلس بالكامل في جلسة نقاشية.

وشدد وكيل أول النقابة على أن النقابة متمسكة بتطبيق جدول الأجوار كما تم إعداده منذ عامين رغم ما حدث من تطورات اقتصادية جديدة، مشيرا إلى أن النقابة تسعى إلى الحصول المعلم المساعد على أجر 2700 جنيه وكبير المعلمين على 10500 جنيه.​



أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top