رعى صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية الرئيس الفخري لمجلس وزراء الداخلية العرب رئيس المجلس الأعلى لجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية اليوم، حفل تخريج طلاب وطالبات جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية حملة الدكتوراة والماجستير والدبلوم، وذلك بمقر الجامعة في الرياض.

وقد شهد الحفل الذي بدئ بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، عرضاً لفيلم وثائقي عن مسيرة الجامعة بدءاً من التأسيس وحتى الوقت الحاضر .

بعد ذلك ألقى معالي رئيس الجامعة الدكتور عبدالمجيد البنيان كلمة استعرض فيها بعض مآثر رائد العمل الأمني العربي المشترك صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز - رحمه الله - الذي أسهم في تأسيس ودعم مسيرة جامعة الأمن العربية .

وبين أن الجامعة نفذت خلال العام الدراسي 1438-1439 هـ 18 نشاطاً تدريبياً شارك فيها 728 مشاركاً ومشاركة من منسوبي الأجهزة الأمنية في الدول العربية الصديقة.

كما ألقى الخريج الدكتور سماح المطيري والخريجة الدكتورة شعيع العتيبي كلمتي الخريجين والخريجات أشادا فيهما بالبرامج العلمية الدقيقة التي وفرتها الجامعة لهم، مشيرين إلى تطلعهما وزملائهما لمستقبل زاهر بعد أن نهلوا من ينابيع العلم الثرية وتزودوا بالمعارف العلمية والمهارات البحثية على أيدي نخبة من الأساتذة المتميزين، إثر ذلك أعلنت النتيجة العامة للخريجين للعام الدراسي 1438-1439 هـ، ثم نظمت مسيرة الخريجين، تسلم بعدها سمو وزير الداخلية درع جامعة نايف من معالي رئيس الجامعة.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top