التقى وفد مجلس الشورى برئاسة المهندس محمد النقادي رئيس لجنة الصداقة السعودية الكندية، بمقر الملحقية الثقافية بأوتاوا بالطلبة السعوديين المبتعثين ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي.

وأكد الوفد سعي حكومة المملكة لإبعاد الطلاب عن المخاطر وتذليل العقبات التي قد تواجههم أثناء دراستهم بالخارج، وكذلك حثهم على التمسك بدينهم وأخلاقهم الإسلامية وان يمثلوا بلدهم خير تمثيل ويستفيدوا من هذه الفرصة الدراسية على اكتساب العلوم والخبرات التي تفتح لهم أبواب المستقبل العملي بكل كفاءة.

واستمع الوفد لهموم الطلاب والطالبات والمشكلات التي يواجهونها خلال فترة دراستهم، وأكد الوفد حرص مجلس الشورى على متابعة كل ما يحيط بالطلبة المبتعثين بالخارج، متمنيناً لهم التوفيق والسداد مشيرين لهم بأنهم بناة المستقبل وسط التحديات المصيرية التي تواجهنا وتستلزم تضافر الجميع لدفع عجلة التنمية والبناء.

ويأتي الاجتماع إثر زيارة رسمية لوفد من مجلس الشورى لكندا لبحث افق التعاون بين البلدين في جميع الجوانب. وقد حضر اللقاء سفير خادم الحرمين الشريفين لدى كندا السفير نايف بن بندر السديري.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top