اطلع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان بمكتبه في الإمارة، اليوم على الخدمات التي يقدمها المركز الشامل لخدمة الجمهور بالإمارة .

ودشن نائب أمير جازان المرحلة الثانية للبرنامج واستمع إلى شرح مفصل من وكيل إمارة المنطقة المكلف عبدالله المديميغ عن المركز، والأهداف التي يسعى لتحقيقها من خلال التحول الرقمي وإنجاز المعاملات إلكترونياً لتصبح الإمارة " إمارة بلا ورق " وفق آلية عمل لهذه المشاريع التي تحظى بدعم ومتابعة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان وسمو نائب أمير جازان.

كما استمع سموه لشرح مماثل من مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بالإمارة المشرف العام على تقنية المعلومات سعد بن عبدالله الفواز عن الإنجازات السابقة للإدارة العامة لتقنية المعلومات التي اشتمل على تجهيز وتدشين مشروع الخدمات الإلكترونية للإمارة عبر منصة "أبشر " التي تحتوي 33 خدمة إلكترونية , مبيناً أن إمارة منطقة جازان تأتي في المرتبة الأولى من حيث تجهيز وتدشين الخدمة الإلكترونية بين إمارات المناطق , ما ساعد الإمارة في الحصول على شهادة الآيزو في أمن المعلومات والانضمام للتصديق الرقمي وتجهيزات البنية التحتية لمركز البيانات والأنظمة الإلكترونية الأخرى و الخاصة بالمركز الشامل لخدمة الجمهور التي تلتمس احتياجات الجمهور وإضافة للعديد من الخدمات الجديدة التي تمت إضافتها للمركز.

وأكد نائب أمير منطقة جازان أهمية الخدمات التي يقدمها المركز الشامل لخدمة الجمهور، معرباً عن سعادته بما شاهده واستمع إليه عن الخدمات الإلكترونية المقدمة.

ووجه سموه بمضاعفة الجهود لتقديم أفضل الخدمات لمنسوبي الإمارة والمراجعين، بما يسهم في سرعة إنجاز المعاملات.

أدخل بريدك الالكتروني للحصول على أخر المستجدات

إرسال تعليق

 
Top